Tawasy Tawasy Tawasy Tawasy Tawasy Tawasy Tawasy Tawasy Tawasy

زهورات و أعشاب ... في متناول الجميع
و قد كانت الطبيعة بالنسبة لأجدادنا مرجعهم الأول والأخير في العلاج ، يستفيدون من أعشابها البرية المتنوعة لتكون بديلاً شافياً من الأدوية المكيماوية المصنعة ، فقد تناقلت الاجيال هذه الخبرات التي أثارت اهتمام الكثير من الباحثين المعاصرين الذين تخصصوا في دراسة الأعشاب البرية وتحديد منافعها الصحية ، وبعدما كانت الزهورات على اختلاف أنواعها وصفة تقليدية شاملة ، توجهت اليوم الى التخصصية في العلاج الطبيعي ، وذلك على أيدي خبراء الأعشاب الذين استفادوا بدورهم من خيرات الطبيعة ليصنعوا منها أدوية وعلاجات مفيدة للجسم والروح معاً ، ولا ننسى طبعاً أن الكثير من الأعشاب والأزهار الطبية تدخل كعنصر أساسي في صناعة الأدوية الحديثة و القديمة ، و في الماضي كان أجدادنا يصنعون بنفسهم الأعشاب الطبية التي تظهر في مواسم محددة من السنة ، فبعد جمع الأعشاب و تنظيفها ثمّ تجفيف الأوراق والأزهار و حفظها بالطريقة المناسبة يحصلون على بغيتهم من «الزهورات» التي يمكن حفظها لحين الحاجة اليها .

و ينصح الكثير من الأطباء واختصاصيي التغذية الى ضرورة اعتماد العلم و المعرفة في مجال طب الأعشاب لكي لا يتسبب الاستخدام العشوائي لها بأية آثار جانبية على المريض ، فالتعريف العلمي لـ«الزهورات» يدل على انها مجموعة من الأعشاب البرية التي تتشابه من حيث الفوائد الصحية العامة ولكنها تتميز ببعض الخصوصية في العلاج ، لذا فأن العبارة المتناقلة بين الناس " أن الزهورات و الأعشاب وصفة طبيعية لا تحتاج الى استشارة طبية " عبارة غير صحيحة و قد تكون خطيرة لبعض الأشخاص في حال إساءة أستخدام الزهورات أو الأعشاب للعلاج .

نحن في (زين الزاد) نوفر لعملائنا الكرام مجموعة كبيرة من الزهورات و الأعشاب الطبيعية لتلبية إحتياجاتهم منها ، و حرصا منا على سلامتهم نترك الوصفات الطبية و العلاجية المتعلقة بها لأهل الأختصاص من عطارين و صيادلة و أطباء متخصصين في الطب البديل ، و يمكن لعملائنا الرجوع الى (دليل زين الزاد للأعشاب و الزهورات) في الموقع لمعرفة بعض و ليس كل خصائص هذه الزهورات و الأعشاب.

يلجأ غالبية محبي العلاج بما يسمى اليوم بالطب البديل الى أستخدام الزهورات و الأعشاب الطبيعية المتوفرة في الأسواق كعوض للأدوية الكيميائية الصناعية ، نظراً لما تحتويه هذه الأزهار و الأعشاب من فوائد صحية مهمة على الصعيدين الجسدي والنفسي ، و يطلق لفظ "الزهورات" عند إستخدام أزهار النباتات في العلاج ، و يستخدم لفظ "الأعشاب" عند إستخدام الأجزاء الأخرى من النبات في العلاج كالأوراق أو الأغصان أو الجذور .

و الطريقة المثلى لتحضير غالبية الزهورات و الأعشاب هي في وضعها في كوب أو وعاء فارغ ثم يصب فوقها الماء المغلي أو الفاتر (85 درجة مئوية) ، ثم يترك المزيج لمدة تتراوح مابين 3 الى 10 دقائق حسب نوع الزهورات أو الأعشاب المستخدم ، ثم يصفّى جيدا ويشرب أما ساخناً أو بارداً حسب الوصفة الخاصة به ، ولا ينبغى غلي غلبية الزهورات أو الأعشاب طويلاً لأنها تفقد و تخسر جزءاً كبيراً من زيوتها العطرية .

دليل الآعشاب   للأعشاب و الزهورات

الاشتراك في قائمة البريد الإلكتروني لدينا عروضنا الخاصة وأخبار